واحة الحيوان
اهلاً وسهلاً
نتمنى لك رحلة سعيده في منتدانأ ..

نرجوا منك التسججيل Smile

واحة الحيوان

ممنوع منعاً باتاً بيع وشراء الكلاب :)
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مقدمه عن حياة الصقور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فوز~
الادارة
avatar

انثى عدد المساهمات : 289
تاريخ التسجيل : 16/12/2012
الموقع : http://wa7hal7ywan-11.alafdal.net

مُساهمةموضوع: مقدمه عن حياة الصقور   الجمعة مارس 15, 2013 10:13 pm

إن ثقافة الشعب العربي ما زالت ترتبط بشدّة إلى حياة
آبائهم وأجدادهم الصحراوية . ومن الأمور المهمة إلى تلك الحياة كانت
الحصان العربي ، كلب السالوكي ، الجمل ، والصقر . كان الصقر يستعمل لصيد
الدجاج البري و الأرنب البري . أما اليوم فالعرب لم يعودوا معتمدين على
الصقر لبقائهم على قيد الحياة ، ويعتبر الصقر الآن جزءاً مهماً من التراث
العربي .......


يعتقد بأنّ العرب استعملوا الصقور في عمليات الصيد خلال السنوات الـ 2.000 الماضية . حيث كان وما يزال الصقر قيّمًا للعرب .
الرياضة القديمة لصيد الصقور
( القنص ) تقليد ما زال يتمتّع به البدو ، نشأت من ضرورة إكمال غذاء
الصحراء الضئيل كالتمر والحليب والخبز . والإعجاب بولاء وجمال الصقور وإجادتهم للصيد جعلتها منذ فترة طويلة جزءا لا يتجزأ من التراث العربي . كرمز للشجاعة فالصقر حقًا ملك الطيور .
إنّ أسلوب صيد الصقور في الشرق الأوسط مختلف تماما عن أي مكان آخر في العالم . هذا لأن فصول الصيف القاسية الحرارة جدًا على الصقور لا تساعدها على البقاء . لذا فالصقور تهاجر بلاد العرب أثناء الصيف
.بيض الصقور

من سبتمبر / أيلول إلى نوفمبر/ تشرين الثّاني تمر مئات الآلاف من الطيور المهاجرة في قطعان ضخمة عبر شبه الجزيرة العربية وتتبعها الصقور التي تتغذّى عليها . تظل الصقور
خلال فصل الصيف في أوربا الشرقية وآسيا الوسطى ، ثمّ تتحرّك جنوبًا في
الشتاء إلى المناخ الأدفأ في شرق وشمال أفريقيا . إنّ صقر القطامي (
الشاهين ) وصقر ( الحرّ ) تعتبر الأكثر شيوعا من الصقور المهاجرة في منطقتنا ( الخليج العربي ) واستعملت لمئات السنوات في هواية صيد الصقور التقليدية . رجال القبائل يأسرون الصقور
، يدرّبونها في أسبوعين ويصطادون بها باقي فصل الشتاء . في مارس / آذار
أو أبريل / نيسان يصبح الجو حارًا للطيران . في هذا الوقت تهاجر الصقور البرّية عائدة إلى أوروبا وآسيا تحسّبا للمناخ الصيفي الأبرد . لذا يطلق صيادي الصقور طيورهم المتدربة لكي يستطيعون الانضمام ثانية إلى قطعان الطيور المهاجرة .

الصقور مشهورة بنظرها الحادّ جدًا ، عندما تصعد عالياً في السماء تستطيع
اكتشاف أيّ حركة للفريسة لمسافة أكثر من ميل . إن بواسطة مخالبها
prehensile الحادّة ومنقارها الشبيه بالخنجر يكون من المستحيل للفريسة
الهروب .
تتراوح أحجام الصقور من 15 إلى 19 بوصة . الصقور
الجيدة التربية تستطيع العيش لمدّة 15 سنة أو أكثر . ويعتمد سعر الصقر
على قوّته ، عمره ، ووضوح النظر لديه وسرعة الحركة . تتراوح الأسعار من
330 $ إلى 330.000.$
فرخ الصقر
عندما لا تصطاد الصقور
تغذّى على الدواجن ، غالباً الحمام والدجاج . وتحتاج فقط إلى أن تشرب مرة
كلّ أسبوع في الشتاء لأنها تشرب من دمّ فرائسها . أثناء أشهر الصيف يسقط
الصقر ريشه molts وخلال شهر يظهر له ريش جديد .

الصقر الحرّ ( Falco cherrug ) والقطامي أو الشاهين ( Falco peregrinus)
هما النوعان الرئيسيان المستعملان للصيد . والصقر الحرّ هو الأكثر شعبية
لأنه مناسب بشكل جيد جدا للقنص . الأنثى هي الأكثر قوّة والأكبر حجماً من
الذكر ، شجاعة ، وصبورة ، وحادة النظر ، وتعطي نتائج جيدة تحت الضغوط .
القطامي أو الشاهين طائر مزاجي له ريش هشّ وسهل الكسر . وكذلك أنثى هذا
النوع هي المفضّلة لأغراض القنص .




الوصف :
طير جارح متوسط الحجم وأجنحته مدبّبة طويلة وذيل طويل . الطيور البالغة
تمتاز ظهورها بلون أزرق رمادي ووجوه بيضاء وعادة بشريط أسود على كلّ جانب
من جوانب الوجه ، وعيون سوداء كبيرة .

الحجم :
الطول من 15-20 بوصة من الرأس إلى الذيل ، وطول الجناح حوالي 3 أقدام . والإناث أكبر من الذكور .

البيئة :
السلاسل الجبلية ، الوديان النهرية ، والمناطق الساحلية . وفي بعض الأحيان تبني أوكارها ( أعشاش ) على المباني العالية في المدن .
المدى أو أماكن تواجدها :
الشاهين يوجد في جميع أنحاء العالم ماعدا القارة القطبية الجنوبية وجزر المحيط الهادي .

مصدر الغذاء :
طيور السواحل ، الطيور البرية ، الحمام ، وفي بعض الأحيان البط .

السلوك :
يؤدّي الذكر أعمال بهلوانية جوية لجذب الأنثى . تضع الأنثى عدّة بيضات في
أواخر الربيع والذي يفقّس خلال شهر واحد فيما بعد . تصل الصغار إلى سن
البلوغ في عمر سنتين .

تهديدات البقاء :
فقد مواطن معيشتها ، الاستعمال المستمر لمبيد الـ دي دي تي ، في العديد من
البلدان الأمريكية اللاتينية حيث فصول شتاء الصقر . إن مادة الـ دي دي إي
هي أحد نواتج مبيد الـ دي دي تي وهي تضعف قشور البيض وتجعلها معرضة للكسر
أثناء فترة الحضن .
الحماية : منع استعمال مبيد الـ دي دي تي ، إعادة التربية ، الأبحاث الحقلية ، منع الصيد الجائر .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مقدمه عن حياة الصقور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
واحة الحيوان :: عالم الطيور والببغاوات :: قسم الصقور-
انتقل الى: